16- حماية الطفل المتحرش من نفسه!

طفلي والحماية من التحرش - حماية الطفل المتحرش من نفسه!

لكي نحمي الطفل من الاقدام على التحرش بغيره، وكيف يمكن لطفل بريء أن يصل إلى هذه المرحلة؟

👱🏻‍♂🧑🏻الأطفال بعمر البلوغ بين 12-15 سنة ممن شاهد أو سمع أو تعرض لحوادث تحرُّش قد يقومون بسلوكيات غريبة تعتبر تحرُّشًا، مع الأطفال المقربين منهم، سواء كان ذلك عن عمد أو عن جهل أو عن تقليد أو من باب حب الاستكشاف وأحيانا دون أن يعرفوا أن هذا تحرُّش وأنه خطأ!…

وكما أن من واجبنا توعية الطفل من التحرُّش والمتحرِّشين خشية أن يتحرش به أحد، وجب علينا أن نمنع الطفل نفسه ونحميه ونوجهه ونؤدبه… لكي لا يقوم هو بهذا الفِعل المشين…

🚫 ولذلك وجب علينا توضيح فكرة المساحة الشخصية التي قمنا بتفصيل شرحها في منشور سابق، ليس لينتبه لمساحته الشخصية فقط، بل لكي لا يتعدى حُرمات المساحة الشخصية للآخرين.

🔐وكذلك من المهم جدا توعيته بأن لكل شخص خصوصية، وبأنه لايحق لأي إنسان أن يقتحم خصوصيات أحد، ولا يخلع عنه ملابسه، أو يقترب منه أو يلاطفه أو يمزح معه (كالتلطيش والمغازلة….) حتى وإن سكت الطرف الآخر أو كان راضياً بهذا الأمر.

🥀 وأن هذا السلوك السيء يُسمى”تحرش” وأن الإنسان الذي يقوم بهذا الفعل يصبح شخصاً سيئاً غير محبوب عند الناس وغير مقبول منهم، وكذلك فإن الله مطّلع على مايفعله ولا يرضى منه ذلك…

⚠️ ويجب توجيه الخطاب له بأن من تتحرّش به، حتى لو كان هذا الشخص بنظرك صغيرًا ولايفهم، فإن العبث به أو عدم الاكتراث لأمره بهذه النقاط الحساسة سيسبب له مشكلة كبيرة لاحقاً، فيبقى معذَّباً ومريضاً، وسيأخذ الذنب كل شخص سبب له هذا.

☝️🔥 ممارسات ومخاطر قد تحول الطفل لمتحرِّش:

😈 هناك سلوكيات قد تثير الطفل وتدفعه للتحرش يجب علينا التوعية والتحذير منها، نذكر بعضًا مما يجب على الأهل في هذا:

👬👭 1. منع الطفل (وبالذات المراهق) من الالتصاق بأخيه أو صديقه أو أي طفل أو طفلة أو الدخول معه لدورة المياه أو أن يُجلِس طفلا في حضنه كي لا يستثار…

👂🏼👀 2. ومراقبته دون أن ينتبه اليكم عند الاختلاء مع الأطفال الأصغر سناً، ومراقبة الأطفال عموماً حال اللعب مع بعضهم.

👗💃🏻 3. الانتباه الى الطفل متى غدا يُدرك جمال الأجساد، فالصغير الذي لم يطَّلع على عورات النساء هو من يعتبر أمه أجمل النساء… فمتى استطاع أن يميز جمال غير أمه عن أمه وجب الحذر من كشف الحجُب الزائد أمامه، فعلى النساء (ولو المحارم كالأخوات والخالات…) التنبه لطريقة لباسهن والحذر من كشف أجسادهن أمام الطفل المميز فذلك يُطبع بذاكرة الأطفال وقد يثير البعض منهم، وعدم كون الحجاب مطلوبا لا يعني أن الحِشمة غير مطلوبة!!!

🎥📺 4. الحذر من أن يشاهد الطفل أفلام أو مقاطع خادشة للحياء…. أو مشاهدة موقف حرج حقيقي سواء داخل الأسرة أو خارجها….
فهذا غالبا ما يستدعي الطفل للقيام بالتقليد والمحاكاة إما من أجل الاستمتاع أو من أجل الاستكشاف والتقليد فحسب (على أساس أنه لم ينضج جنسيا).

⏰⏳ 5. ومما قد يدفع الطفل للتحرش بالآخرين أيضا، الفراغ القاتل وعدم شغل الوقت بأعمال مفيدة يستطيع من خلالها تفريغ طاقاته والاستمتاع بوقته.

👨‍👩‍👧‍👦 6. ويبقى ضعف التوجيه التربوي وقلة متابعة الأسرة لسلوكيات أبنائها (ذكورا وإناثا)، أحد أهم أسباب قيام الطفل/الطفلة بمثل هذه الأفعال المشينة.

😱⚠️ 7. نقول (ذكورا وإناثًا) لأن ما ذكرناه كما انه قد يصدر من طفل أو مراهق تجاه غيره فهو أيضا وارد أن يصدر من طفلة أو مراهقة تجاه غيرها (كالتحرش بطفل أو بطفلة أخرى أو بمراهقة مثلها…..).

0

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

اترك رد